ماكرون لا مكان لأفكار المتطرفين في بلدنا

01/11/2020 منوع 44 مشاهدات

 

في لقاء خاص لقناة الجزيرة تحدث الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون عن الاحداث الاخيرة التي تلت عرض رسوم الكاريكاتيرية في فرنسا مشيراً الى ان المتطرفين يبغضون فرنسا وسياستها بالحرية والتعبير عن الرأي والمساواة بين الجنسين وقد قال :

“المتطرفون يُعَلِّمون انه لا يجب احترام فرنسا. هم يُعَلِّمون ان النساء لسن متساويات مع الرجال، وأن البنات الصغيرات لا يجب ان يكون لهن نفس حقوق الصبيان الصغار..”

“اقولها لكم بكل وضوح : ليس في بلدنا.”

اضافة الى انه انتقد الحرب الاعلامية الموجهة ضد سياسة فرنسا والاكاذيب التي انتشرت مؤخراً ان فرنسا تحارب الاسلام وتضيق الخناق على المسلمين.

ماكرون : رأيت الكثير من الأكاذيب، وأريد أن أوضّح إنّ ما نقوم به حالياً في فرنسا هو مكافحة الإرهاب الذي يُرتكب باسم الإسلام، وليس الإسلام بحدّ ذاته. وقد أودى هذا الإرهاب بحياة أكثر من 300 شخص من مواطنينا.

وأكد الرئيس الفرنسي ان سياسة بلده تدعم حرية التعبير عن الرأي والكتابة والرسم وانها حق وجزء من حرياتهم.

ماكرون :
نسبوا إليّ أنني “أدعم الرسومات الكاريكاتورية المهينة للنبيّ”. أنا أؤيد أن نتمكّن من الكتابة والتفكير والرسم بحرية في بلدي، إنّه حق وإنّها حرياتنا. وأنا أدرك أن هذا يمكن أن يكون صادماً وأحترم ذلك، ولكن يجب أن نتحدث عنه.

الوسوم: مقاطعة فرنسا
جميع الحقوق محفوظة لموقع الأنبار © 2019