logo
مصدر ينفي سحب يد الشرطة الاتحادية من المسؤولية الأمنية في منطقة الكرادة      |      قصر مطلي بالذهب ب3 ملايين دولار فقط      |      تظاهرة في أيسر الموصل احتجاجاً على واقع كارثي      |      تفجيرات بغداد تدق ناقوس الخطر والموصل تقوم بإجراءات مشددة في المناطق المزدحمة      |      هل تراجع الكاظمي عن إقالة ثلاثة قادة أمن بارزين      |      قوات الأمن تنصب حواجز وتنتشر في شوارع كركوك      |      حسم 80% من ملف النزوح في ديالى      |      مهند عبد الرحيم يقفز بالزوراء الى المركز الثاني في الدوري الممتاز      |      مقتل 12 عراقياً وسورياً في مخيم الهول      |      زيدان مدرب ريال مدريد يقع في شرك كورونا      |      رزاق فرحان يعتذر رسمياً عن تكملة المشوار مع نفط ميسان لأسباب خاصة      |      طائرات تركية تستهدف نفقا تابعا لحزب العمال الكردستاني في دهوك تسببت بجرح طفلين      |      اعتقال اداري عام بتنظيم داعش في قاطع بغداد وثلاثة من مساعديه      |      تفجير جديد يستهدف دعما لوجستيا للتحالف الدولي في بابل      |      النجف يحقق الفوز على الصناعات الكهربائية في دوري الكرة الممتاز      |      مكافحة الارهاب تطلق عملية ثأر الشهداء وتعد بأخرى نوعية خلال ساعات      |      تظاهر عدد من ابناء العشائر تطالب بالإبقاء على قائممقام الرفاعي في ذي قار      |     
bnr


bnr

منطقة كندية تنجح باجراء مصالحة مجتمعية في مناطق ديالى الساخنة

تكبير الخط

أعلنت لجنة مدنية في ديالى، يوم السبت، عن نجاحها بإجراء المصالحة المجتمعية في المناطق الساخنة بالمحافظة، بدعم وتمويل من منظمة كندية.

 

وقال عدنان حسين التميمي، نائب رئيس لجنة مجابهة الأزمات التي شكلتها منظمة (DT) الكندية إن المنظمة الكندية شكلت فريقين لمجابهة الأزمات في المقدادية وجلولاء بالشراكة مع مؤسسة النور الجامعة لإنهاء النزاعات المجتمعية والعشائرية التي تحول دون عودة النازحين إلى مناطق سكناهم في المناطق الساخنة التي اجتاحها تنظيم داعش.

 

واكد ان فريق مجابهة الازمات نجحت في حسم وانهاء عشرات النزاعات العشائرية في المناطق الساخنة من قضاء المقدادية، وبتخويل من الحكومة المحلية والقيادات الامنية.

 

ونوه التميمي الى وجود نزاعات مفتعلة وكيدية تقف ورائها مطامع شخصية بين بعض الاشخاص عبر الصاق تهم كيدية ببعض العوائل لمنعها من العودة والهيمنة على اراضيها وبساتينها، مؤكدا ان الفريق نجح في كشف وتقصي الحقائق التي انصفت الكثير من العوائل المبعدة عن مناطقها.

 

وأشار إلى ضلوع عناصر داعش بتدبير دعوى واتهامات بحق عوائل بريئة بدوافع انتقامية وبجهود بعض المتعاونين سابقا مع التنظيم, وتم معالجتها بالاطر الاجتماعية والقانونية.

 

ونزحت الاف العوائل من مناطق العظيم والسعدية وجلولاء وشمال المقدادية وشرق المنصورية عام 2014 ابان اجتياح داعش لتلك المناطق ومعارك التحرير التي شهدتها لاحقاً.

 

ولا زالت عدة قرى شمالي قضاء المقدادية خالية من السكان بسبب المخاطر الامنية ومخلفات تنظيم داعش.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments