logo




ملعب الشعب يحتضن لقاء ناريا بين الديوانية والشرطه

تكبير الخط

يحتضن ملعب الشعب الدولي، يوم الاثنين، لقاء ناريا ضمن منافسات الدوري العراقي الممتاز، يجمع الشرطة صاحب المركز الثاني، والديوانية الذي يحتل المركز الرابع عشر.

وقال سعيد محسن، المدرب المساعد لفريق الديوانية إن “فريقه جاهز للقاء اليوم أمام الشرطة”، مبينا أن “الفريق سيكون لأول مرة تحت قيادة المدرب البرازيلي الجديد لوزانو سوريس، الذي سيتسلم أول مهمة له مع الديوانية اليوم بعد متابعته للفريق لمباراتين سابقتين من على المدرجات”.



وأضاف محسن، أن “الفريق يطمح بالفوز اليوم على فريق الشرطة وسيسعى لذلك، لاسيما وأن الفريق بحاجة لتعزيز موقعه في الدوري الممتاز بعد نزيف النقاط في مباريات سابقة”.

وأوضح أن “المدرب الجديد أصبحت له رؤية واضحة عن الفريق وتعرف عليه بنسبة كبيرة وسيقوده لأول مرة بعد تسلمه المهمة”، مشيرا إلى أن لوزانو مدرب جيد وله تاريخ مشرف في الملاعب البرازيلية وملاعب دول أخرى”.

من جانبه، توعد عبد الوهاب الطائي، رئيس نادي الشرطة، رئيس نادي الديوانية، بالرد على أرض الواقع وعلى ملعب الشعب الدولي الذي سيحتضن اللقاء”.

وأكد الطائي أن “فريق الشرطة لن يخسر مباراة اليوم، وسيحقق الفوز لا محال على فريق الديوانية، حتى وإن لعب الشرطة بالفريق الرديف، لكونه واثق من إمكانيات لاعبيه”.

ولفت إلى أن “الإدارة التزمت الصمت عن تصريحات العنكوشي الذي اخطأ بحق الشرطة في تصريحات سابقة والرد عليه سيكون في الملعب وليس بالتراشقات الكلامية كما يفعل بكل مناسبة”.

يذكر أن مباراة الشرطة والديوانية اليوم، تعتبر من أهم مباريات الدوري لما تحملها من إثارة وتسليط إعلامي، بعد التراشقات الكلامية التي حدثت بين ادارة الشرطة ورئيس نادي الديوانية حسين العنكوشي الذي وعد اللاعبين بمفاجأة وهدية كبيرة في حال الفوز على الشرطة، وبعقوبة اللاعبين في حالة الخسارة، كونه يعتبر الشرطة الند الوحيد له بين فرق الدوري الممتاز .

وكان جمهور الشرطة قد حضّر أمس الأحد، نعشاً للعنكوشي، من باب السخرية وجالوا به وحملوه على الاكتاف قرب ملعب الشعب الدولي، بداعي انه سيموت في السكتة القلبية بعد خسارة فريقه الديوانية أمام الشرطة.

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments