مصادر امنية البغدادي انتقل الى صحراء الانبار قبل ايام

25/02/2019 امن 552 مشاهدات

ذكرت مصادر أمنية عراقية وأمريكية، يوم أمس الأحد، أن زعيم تنظيم “ داعش” أبو بكر البغدادي صل إلى محافظة الأنبار في محاولة لإحياء قدرات التنظيم القتالية.

ونقلت صحيفة “البيان” الإماراتية عن مصدر مقرب من القوات الأمريكية المنتشرة في العراق، أن “البغدادي” بعد خسارة “داعش” آخر معاقله في دير الزور السورية، يحاول ترتيب صفوف مسلحي التنظيم، مستخدما صحراء الأنبار غربي العراق، معسكرا جديدا لـ “داعش”.

وقال المصدر؛ إن “البغدادي” وصل مع معاونيه قبل أيام، إلى صحراء الأنبار عن طريق الأنفاق التي تربط مناطق دير الزور السورية بمدينة القائم العراقية، وهي أنفاق ينتقل عبرها عناصر التنظيم بالسيارات أو الدراجات النارية بين حدود سوريا والعراق، بعيدا عن رؤية طيران التحالف الدولي.

ولفت المصدر إلى أن المعلومات التي وصلت إلى الجيش الأمريكي، تشير إلى وجود البغدادي ومعاونيه في منطقة الحسينيات وسط حراسة مشددة، برفقته 350-500 من عناصر التنظيم، إلا أن البغدادي غير ثابت في مكان محدد وينتقل عبر الأنفاق بين مناطق الحسينيات ووادي حوران.

جميع الحقوق محفوظة لموقع الأنبار © 2019