logo
مركز ميترو يكشف عن رصده لتزايد الانتهاكات ضد الصحفيين في كوردستان      |      الكاظمي يكشف عن جهة وحيدة يمكن لها تغيير موعد الانتخابات المبكرة      |      26 حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا في شمال وشرقي سوريا      |      اوبك العراق اكثر الدول زيادة بانتاجها النفطي بعد ليبيا خلال شهر      |      سواريز يشيد بامكانيات عباس بإمكانه ان يعطينا الاكثير      |      وزير النفط العراقي يتوقع ارتفاع سعر برميل النفط الى 60 دولارا      |      حملة التلقيح العالمية تتلقى ضربة بعد إعلان فايزر تأخير تسليم الجرعات      |      وفاة وإصابة ستة اشخاص بحادث في إقليم كردستان      |      مجهولون يستهدفون منزل احد المسؤولين في البصرة      |      بعد أمريكا روسيا تنسحب من معاهدة الاجواء المفتوحة      |      شرطة الانبار تطيح بتاجري مخدرات وتحذير من الحدود المنفلتة      |      أسرة حارس مرمى المنتخب السابق أنور مراد الفيلي تشكر السفارة العراقية بهولندا      |      أهم محطات عاصفة الصحراء 30 عاماً على غزو صدام للكويت      |      إقليم كردستان يحقق اكثر من 3 مليارات دولار إيرادات مالية من بيع النفط      |      كرة صالات النساء تعادل ايجابي يحسم لقاء غاز الشمال والقوة الجوية      |      المئات من متظاهري الناصرية يطالبون بالكشف عن مصير سجاد العراقي      |      حكومة اربيل تعلق على حادثة تعرض مطاعم لإطلاق نار      |     
bnr


bnr

مصادر امنية البغدادي انتقل الى صحراء الانبار قبل ايام

تكبير الخط

ذكرت مصادر أمنية عراقية وأمريكية، يوم أمس الأحد، أن زعيم تنظيم “ داعش” أبو بكر البغدادي صل إلى محافظة الأنبار في محاولة لإحياء قدرات التنظيم القتالية.

ونقلت صحيفة “البيان” الإماراتية عن مصدر مقرب من القوات الأمريكية المنتشرة في العراق، أن “البغدادي” بعد خسارة “داعش” آخر معاقله في دير الزور السورية، يحاول ترتيب صفوف مسلحي التنظيم، مستخدما صحراء الأنبار غربي العراق، معسكرا جديدا لـ “داعش”.

وقال المصدر؛ إن “البغدادي” وصل مع معاونيه قبل أيام، إلى صحراء الأنبار عن طريق الأنفاق التي تربط مناطق دير الزور السورية بمدينة القائم العراقية، وهي أنفاق ينتقل عبرها عناصر التنظيم بالسيارات أو الدراجات النارية بين حدود سوريا والعراق، بعيدا عن رؤية طيران التحالف الدولي.

ولفت المصدر إلى أن المعلومات التي وصلت إلى الجيش الأمريكي، تشير إلى وجود البغدادي ومعاونيه في منطقة الحسينيات وسط حراسة مشددة، برفقته 350-500 من عناصر التنظيم، إلا أن البغدادي غير ثابت في مكان محدد وينتقل عبر الأنفاق بين مناطق الحسينيات ووادي حوران.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments