logo
بارزاني يؤكد على ضرورة تطوير العلاقات بين إقليم كردستان والدول العربية      |      الرئيس العراقي يحذر من محاولات لإثارة الفتن والنعرات الطائفية      |      مستشفيات دهوك تسجل اكثر من مليونين و700 مراجعة طلبا للعلاج      |      الكاظمي يتراجع عن قرار إعفاء ابو علي البصري قائد خلية الصقور      |      الحكم بالاعدام شنقا لشخص قتل طفلا بعد اغتصابه في ذي قار      |      خوف وترقب يحيط بسوق البالة بعد مرور 3 ايام على تفجيره      |      ارتفاع نسبة السكان الذين يعيشون تحت خط الفقر في نينوى إلى 38% خلال عام 2020      |      تزايد الإقبال على الحجامة في السليمانية      |      ايام دافئة بانتظار العراقيين راصد جوي يتوقع انحسار موجة البرد      |      استقرار اسعار النفط مع توجهات دول أوبك لخفض الإنتاج      |      التخطيط النيابية ترجح ترحيل قانون المحكمة الاتحادية الى الدورة المقبلة      |      طيران التحالف الدولي يستهدف كهف يتحصن فيه عناصر داعش في جبال مكحول      |      استهداف محل لبيع المشروبات الكحولية صباح اليوم ببغداد      |      قائد جديد للشرطة الاتحادية يباشر مهام عمله اليوم      |      العراق يتلقى مساعدة مالية طارئة من صندوق النقد الدولي      |      انتحاري يسلم نفسه للشرطة الاتحادية في بغداد      |      انفجار استهدف متجرا للمشروبات الكحولية في بغداد      |     
bnr


bnr

مستشار الكاظمي ما قلته عن سليماني استقيته من ابحاث ومعلومات

تكبير الخط

أصدر مستشار رئيس الوزراء لشؤون الحوار الوطني هشام داود، توضيحا بعد حديث له عن الجنرال الإيراني الراحل قاسم سليماني، اثار فيه جدلاً، بخاصة من قبل الجهات المقربة من طهران.

وقال داود في بيان “ظهرت في وسائل الإعلام اخيراً مقابلة تلفزيونية لي في قناة بي بي سي البريطانية وعرفت فيها كمستشار لرئيس الوزراء”، مبينا ان “المقابلة الصحفية كانت في نطاق فيلم تسجيلي ذي طابع تاريخي، وانها جرت قبل أكثر من شهرين من بثها”.

واضاف “تحدثت في هذا الفيلم بلغة حرة باعتباري باحث وأكاديمي مختص في الشأن العراقي ولم اتحدث بصفة رسمية”، مؤكدا ان “ما ورد في حديثي ينطلق من كوني باحث استقيت معلوماتي من أبحاث اجريتها في السنوات السابقة وهي ليست بالضرورة معلومات حكومية”.

وشدد على التزامه بمعايير الدولة الوطنية العراقية وخطابها الرسمي، وثوابتها، لافتا الى ان اي لبس او سوء فهم في هذا الموضوع لم يكن مقصودا.

وكان داود قال إن “سليماني كان يعتقد انه ليس فقط منسقا مع العراق بل انه مسؤول عن جزء في العراق، وبالتالي يدخل ويخرج متى يشاء”، وان “الاصول العامة للدولة العراقية لم تكن ضمن اولوياته”.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments