كورونا كابوس يحاصرني

18/06/2020 كتابات 71 مشاهدات

شبكة الانبار – كتابات – زياد طارق 

كورونا كابوس يحاصرني

للوهلةُ الأولى ظننتُ أن فايروس كورونا ماهو إلا ” برابغندا ” إعلامية لاتستحق كُل ذلك التعظيم والتهويل الذي صوّره الإعلام للآخرين حتى أخذ يدنوا نحوي شيئاً فشيء ، فبعد مرضُ إثنينِ من أقاربي وازديادِ سوء حالتهم الصحية إضطررنا الى حجرهم خوفاً من أن يُصيبوا الآخرين ، فأحسستُ بردّة فِعّلٍ لم يسبقُ لي ان شعرت بها ، إذ إنتابني القلقُ كثيراً مع اصفرار في الوجه وضرباتٍ سريعة في دقاتِ القلب والكثيرُ من الوساوسُ التي جعلتني أرى نفسي مصاب أيضاً ، غير سكوني دواراتُ المياه وغسيلي المتكررُ خشيةَ أن أكون قد لامستهم دون قصد ، وأما الخلود للنوم فلم يكن باستطاعتي بسبب الكوابيس التي أخذت تُحاصرني وأشخاصٌ يجرونني لمكانٍ لم يسبقُ لي رؤيته من قبل ، وصُراخي المتكررُ وقسمي المتواصل وأنا أقولُ لهم ” والله العظيم مالامستهم ” وندائي لوالدي ليُنقذني من هؤلاءِ الذين يُريدون أخذي معهم ، ولا زلتُ أقضي ليلي هكذا يومياً الى أن يشُقَ ضوءُ الشمسِ عتماتُ الليل حينها يمكنني النوم ، فقد أصبح الظلامُ من أكثر المخاوف التي أخشاها بعد ” كورونا ” ، وأما أهلي فقد كنتُ أخشى ملامستهم خوفاً من أن أكون مُصابٌ وأنقُل لهم العدوى ، فاتخذتُ من غُرفتي مكانٌ لحجر نفسي وعدمَ مُخالطة الآخرين وانتظارُ ماسيحدثُ ، وأنا الآن أقضي أوقاتي هكذا بين تفكيرٍ وتأمّلٍ ماذا سيحدثُ لو ثبتت إصابةُ أقاربي لا قدّر الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الأنبار © 2019