فاجعة الموصل الربيع الاسود

22/03/2019 كتابات 770 مشاهدات

شبكة الانبار – كتابات – هديل الكبيسي

ماذا قالت روحك ياصغيري وانت تصارع من اجل البقاء ، في بلد فيه البقاء للظلمه ،كيف احتملت روحك الصغيرة برودة المياه والاختناق ، كيف غفوت ليلة كاملة بعيد عن حنان امك ؟
وكيف لي ان احتمل رؤية جسدك البريئ ، وعيناك شاخصة بتلك النظرة التي تمزق قلبي وروحي .
ما أجملك ياصغيري ..!
كنت تمرح وتلهو ام كنت حاملاً لزجاجة حليبك ، ام كنت تبكي طالباً ركوب تلك العبارة ، عبارة الموت والشؤوم ، ترغب بالتنزه في ربيعك الجديد ، في بلد ربيعه القتل والظلم ، متنزهاته المقابر ، حياته المووووت …
ساسته مجرمون ، عراة من الرحمة والأنسانيه …
صمتت حروفي اجلالاً لأرواحكم الطاهرة …

جميع الحقوق محفوظة لموقع الأنبار © 2019