logo




علاء عبد القادر حكامنا نزهاء والاخطاء التحكيمية جزء من كرة القدم

تكبير الخط

أتضح رئيس لجنة الحكام في الهيئة التطبيعية لاتحاد الكرة العراقي، علاء عبد القادر، يوم الاثنين، أن الأخطاء التحكيمية جزء لا يتجزأ من أي مباراة، فيما شدد على نزاهة الحكام وعدم تأثرهم بالضغوط.

وأوضح عبد القادر بأن “الأخطاء التحكيمية التي رافقت عددا من مباريات دوري الكرة الممتاز، لا يمكن نكرانها”، مستدركا بالقول لكن “الأخطاء التحكيمية جزء لا يتجزأ من أي مباراة وأنها واردة في كل محفل كروي، لاسيما وأن الحكم ليس معصوما، بشر يخطىء ويصيب”.



وردا على إمكانية تعرض الحكام لضغوط تضطرهم للمجاملة في قراراتهم، نوه عبد القادر، إلى أن “الحكام على قدر عال من المسؤولية، وهم قمة بالنزاهة وملتزمين بمبادئهم وخلقهم الرفيع، ومن الاستحالة أن يتأثروا بأي ضغوط مهما كان مصدرها”.

وأكد رئيس لجنة الحكام، المضي في “الحيادية والقرارات الصائبة”، مشيرا إلى أن “أخطاء الحكام في بعض المناسبات ليست متعمدة بل هفوات يقع فيها أي حكم مهما كان مستواه عالياً”.

وأضاف أن “الحكم العراقي يحظى باحترام كل دول العالم، لما يمتلكه من إمكانيات متميزة ودائما ما يحصل على تقييمات متميزة في أي مباراة يقودها، وهذا ما يدعو إلى الفخر والاعتزاز لامتلاكنا هكذا طاقات تحكيمية رائعة تنافس حكام المنطقة والعالم”.

وختم عبد القادر، بالقول “سنمضي على نفس النهج وعلى الاستقامة التي تعودنا عليها والحيادية، وسيبقى الحكم العراقي علامة مشرقة في التحكيم الدولي”.

وكانت الهيأة التطبيعية للاتحاد العراقي لكرة القدم، قد تلقت رسالة من الاتحاد الدولي “فيفا”، ترحب من خلالها رغبة العراق بتطبيق تقنية الفيديو (VAR) في الدوري المحلي لكرة القدم لتشخيص الأخطاء التحكيمية خلال الموسم الكروي المقبل.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments