logo




عبد القادر الجيلاني

تكبير الخط

عبد القادر الجيلاني أو أبو محمد عبد القادر بن موسى بن عبدالله هو واعظ مسلم سني كان سيدا زاهدا صوفيا وفقيه حنبلي وعرف بكونه مؤسس الطريقة الصوفية ولقب ب سلطان الأولياء والمشرق عبد القادر الجيلاني وباز الله الأشهب.

نشأته:



ولد الجيلاني 29 شعبان 470 هـ كان فقيها فارسيا وصوفيا متمركزا في بغداد حيث نسبت اليه الطريقة القادرية الصوفية ويقال انه ولد في جيلان العراق وهي قرية تاريخية قريبة من المدائن على بعد 40 كيلومتر جنوب بغداد.

ولد الجيلاني لعائلة زاهدة صالحة وعرف عن والده أبو موسى التقوى والزهد حيث لقب بـ محب الجهاد وأمضى حياته الاولى في جيلان مدينة ولادته وفي سن الثامنة عشر ذهب الى بغداد وهناك تابع دراسة القانون الحنبلي وقد تلقى دروسا في الحديث من أبو محمد جعفر السراج وكان معلمه الروحي الصوفي أبو الخير حماد بن مسلم الدباس.

بعد الانتهاء من تعليمه غادر الجيلاني بغداد حيث قضى خمسة وعشرين عاما متجولا في المناطق الصحراوية في العراق.

أولاده:

انجب عبد القادر الجيلاني عدد كبير من الأولاد لم يعرفوا جميعا لكن ذكر أسماء بعضهم وهم:

• عبدالله : وهو أكبر اولاده وتعلم على يد ابن الحصين وأبي غالب بن البناء حيث تعلم الاحاديث.

• عبد الوهاب : كان من أولاده النابغين في التعلم والدراسة حيث درس في مدرسة أبيه وأعطى دروسا ومواعظ وعرف عنه حسن الكلام وحل الخلافات بين الناس فتميز بأسلوبه الفصيح وكرمه وكبر عقله كما جعله الخليفة العباسي ناصرا لدين الله فألزمه بدفع المظالم وتلبيه حرائج الناس وتوفي سنه 573 هـ ودفن مع والده في الحلبة.

• عيسى : كان واعظا ومفتى وصنف عدد من الكتب منها كتاب جواهر الأسرار وكتاب لطائف الأنوار في الصوفية كما تعلم على يده عدد من الفقهاء في مصر وتوفي سنة 573 هـ.

• عبد العزيز : كان هذا الفتى عالما بارزا ومتمكنا من علمه حيث درس ووعظ وتعلم على يده عدد كبير من العلماء كما زار مدينة القدس ومارس الترحال بين الجبال منها جبل عبد العزيز المعروف بنفس أسمه وتوفي سنة 602 هـ.

• عبد الجبار: تعلم عبد الجبار على يد والده الجيلاني وتعلم منه الكثير مثل علم الصوفية الذي احب ان يسلكه ويتقنه ودفن مع والده في الحلبة.

• عبد الرزاق : كان متعلما متقنا ذو علم واسع ومعرفة كبيرة في الحديث كما طان حنبلي مثل والده كان يفضل البقاء وحده بعيدا عن الناس في منزله وتوفي سنة 603 هـ ودفن في باب الحرب في بغداد.

• إبراهيم : تعلم على يد والده عبد القادر الجيلاني وغادر الى مدينة واسط وهي مدينة تاريخية تقع في وسط العراق وتوفي فيها سنة 592 هـ.

• يحيى : كان فقيها متقنا غادر الى مصر لكنه عاد بعد ذلك الى بغداد وتوفي بها سنة 600 هـ وتم دفنه بجانب والده في الحلبة.

• موسى : درس وتعلم على يد والده عبد القادر الجيلاني غادر الى دمشق حيث أستقر بها فترة طويلة ثم غادر الى مصر لكنه عاد الى دمشق مره اخرى حتى توفي بها وكان موسى آخر من مات من أولاد عبد القادر الجيلاني.

• صالح : ذكرته بعض المصادر الخاصة بالسير الذاتية ودفن بالقرب من والده في بغداد.

حكم وأقوال عبد القادر الجيلاني:

• من اراد الفلاح فليصبر نفسه عن المحرمات والشبهات والشهوات ويصبر على أداء أمر الله عز وجل.

• ويحكم يا متكبرين عبادتكم لا تدخل الأرض إنما تصعد السماء قال الله عز وجل اليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفع.

• لا يغرك مقالات الناس أنت تعرف ما انت فيه وعليه.

• يا غلام صف قلبك بأكل الحلال وقد عرفت ربك عز وجل صف لقمتك وخرقتك وقلبك وقد صرت صافيا التصوف مشتق من الصفاء.

• يا غلام أمشي تحت ظل كتاب الله عز وجل وسنة رسوله فإن فعلت فقد افلحت.

• قيل انه من احب ان يكون أكرم الناس فليتق الله ومن أحب ان يكون أقوى الناس فليتوكل على الله ومن أحب أن يكون أغنى الناس فليكن واثقا بما في يد الله أوثق مما في يده.

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments