logo
استنفار في عموم العراق لمواجهة موجة الامطار      |      المالكي يطلق حملته الانتخابية مبكراً ويؤكد على عزمه استعادة هيبة الدولة      |      تحذيرات ازدياد حالات الوفيات جراء التخدير في الموصل      |      إدارة نادي زاخو ترفض استقالة مفاجئة للمدرب احمد صلاح      |      تمديد الحظر الجزئي في مناطق الإدارة الذاتية      |      في ذكرى اجتياح عفرين دعوات لوقف جرائم تركيا في سوريا      |      إحباط محاولة تهريب مادة الترياك من إيران الى العراق      |      ترامب يغادر البيت الابيض للمرة الاخيرة قبل بدء تنصيب بايدن      |      تشديدات امنية في واشنطن قبل تنصيب بايدن      |      المالية تباشر اطلاق رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني      |      تسجيل 746 إصابة جديدة بفيروس كورونا وست وفيات      |      المالية تطمئن رواتب الموظفين ستصرف في نهاية الشهر      |      بأكثر من مليون دولار ارتفاع مبيعات البنك المركزي      |      كشف الجهات الرسمية المدعوة لحضور لقاء العراق الكويت      |      الحبس الشديد لمسؤول عراقي تسبب بهروب سجناء      |      إدارة بايدن توقف الحملة العسكرية السعودية على اليمن      |      النفط يرتفع بعد آمال بتحفيز امريكي ضخم      |     
bnr


bnr

تجار العراق بعد الدولار يشكون شركة المانية فرضتها الوزارة

تكبير الخط

طالبت رابطة تجار العراق، الثلاثاء، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالتدخل لحماية التجارة العراقية، فيما لفتت إلى إن وزارة التجارة تعاقب المواطن عبر برنامج الماني “سيئ الصيت”.

 

وقالت الرابطة في بيان إن “ضربة اخرى توجه للمواطن العراقي بعد ارتفاع سعر صرف الدولار وتخفيض رواتب الموظفين وارتفاع اسعار جميع المواد الغذائية والاستهلاكية التي يعتمد عليها المواطن العراقي في حياته اليومية، الا وهي قيام وزارة التجارة بإضافة رسوم جديدة على جميع موردي المواد المستوردة الى العراق تحت اسم برنامج تسجيل المصانع والشركات الموردة الى العراق”.

 

وأضاف إنه “حسب البرنامج الجديد سترفع اسعار جميع المواد المستوردة للعراق وبالتالي اضافة عبئ جديد على كاهل المواطن العراقي الذي يتحمل تبعات مثل هكذا قرارات،  رغم ان هذا البرنامج (تسجيل المصانع والشركات الموردة الى العراق ) هو ليس من اختصاص وزارة التجارة وانما من اختصاص الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في وزارة التخطيط”.

 

وتابع البيان، أن “وزارة التجارة متمثلة بالشركة العامة للمعارض العراقية قامت بعقد اتفاق شراكة عمل مع شركة TUV الالمانية لتنفيذ هذا البرنامج الجديد رغم انتهاء عمل هذه الشركة مع وزارة التخطيط وعدم التجديد لها لوجود مخالفات عديدة لدى هذه الشركة اشرتها وزارة التخطيط على لسان المتحدث الرسمي لوزارة التخطيط  عبد الزهرة الهنداوي، حيث اوضح عدم اهلية هذه الشركة وعدم رصانتها للعمل مع وزارة التخطيط”.

 

وبين بيان رابطة تجار العراق، أن “هناك العديد من غرف التجارة العراقية مثل بابل والبصرة وديالى وكذلك منظمات اقتصادية ورجال اعمال وتجار قد رفضوا هذا البرنامج واعتبروه حلقة زائدة لإضافة رسوم جديدة تثقل كاهل المواطن العراقي وكذلك حلقة معرقلة لنموا القطاع الخاص اضافة لما يمثله من  زيادة في البيروقراطية الحكومية، حيث عبروا عن رفضهم لهذا البرنامج بمذكرة مكتوبة مقدمة من اكثر من ٨٣ من اعضاء الهيئة العامة لاتحاد الغرف التجارية العراقية”.

 

وأشار البيان، إلى إن “وزارة التجارة ستعاقب المواطن عبر الشركة الالمانية سيئة الصيت، بالتالي اعلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي التدخل واتخاذ خطوة باتجاه الصحيح وايقاف هكذا قرارات متخبطة وغير مدروسة وقد تدمر الاقتصاد العراقي في الفترة المقبلة”.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments