logo
الاستخبارات العسكرية تصل الى الخزان الرئيسي لوقود الدواعش جنوب شرق الرطبة      |      ناشطون يحشدون لتظاهرات من عدة محافظات امام القضاء في بغداد      |      الاستخبارات العسكرية تطيح ب ٢٠ تاجرا للمخدرات في بغداد وبعض المحافظات      |      قاعدة عسكرية تقع تحت سيطرة داعش      |      البرلمان العراقي يناقش ادراج تعويضات حرب داعش ضمن موازنة 2021      |      اعتقال صحفية عراقية تحمل الجنسية الدنماركية واقتيادها للانبار      |      هيئة عراقية تطالب من شركة فيسبوك رفع الحجب عن الحشد وقادته      |      الأمانة العامة لمجلس الوزراء تقرر اعتماد البطاقة البايومترية مستمسكاً ثبوتياً      |      الكاظمي يصرح ان وضع العراق معقد ويدعو لفتح صفحة جديدة      |      امرأة تضع مولداً بعد 10 أيام من معرفتها بالحمل      |      بلا رحمة عائلة تحبس ابنتها المريضة 5 سنوات      |      رئيس حزب يتهم الحشد و PPK بارتكاب انتهاكات واسعة في نينوى      |      الازمة النيابية تدعو لغلق الحدود مع ايران وتركيا وسوريا بسبب سلالة كورونا الجديدة      |      نيتفلكس توفر حماية امنية لأبطال فيلم الموصل تلقوا تهديدات من داعش      |      لجنة نيابية تطالب بالتريث في اعلان اسماء المتعينين من محاضري ديالى      |      هيئة عراقية تخاطب فيسبوك لرفع الحجب عن الحشد وقادته      |      الكاظمي يقر بوضع العراق المعقد ويدعو لفتح صفحة جديدة      |     
bnr


bnr

بارزاني والاسدي يؤكدان اهمية خروج الميليشيات من سنجار

تكبير الخط

أكد رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني ورئيس جهاز الأمن الوطني العراقي عبد الغني الأسدي يوم الثلاثاء أهمية تطبيق اتفاقية سنجار وخروج “الميليشيات” والقوات المسلحة غير القانونية من العراق.

 

جاء ذلك خلال استقبال بارزاني لضيفه الأسدي في أربيل.

 

وذكر بيان صادر عن حكومة الإقليم أن “اللقاء بحث آخر مستجدات الوضع في العراق، بالإضافة إلى مناقشة العلاقات بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية، وتعزيز التنسيق الأمني بين الجانبين”.

 

وكذلك تم “التشديد على أهمية تطبيق اتفاقية سنجار، وبما يشمل خروج الميليشيات والقوات المسلحة غير القانونية من العراق”، وفق البيان.

 

وكان الأسدي قد وصل إلى أربيل في وقت سابق الثلاثاء بهدف تعزيز التنسيق الأمني بين بغداد وأربيل.

 

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وقعت بغداد وأربيل اتفاقاً لإعادة تطبيع الأوضاع في قضاء سنجار، معقل الكورد الايزيديين، ينص على إخراج الجماعات المسلحة منها وعلى رأسها حزب العمال العمال الكوردستاني المناهض لتركيا وإدارة المنطقة بصورة مشتركة.

 

وتقول بغداد إن الاتفاقية دخلت حيز التنفيذ وإن الجماعات المسلحة غادرت القضاء، غير أن حكومة الإقليم تقول إن حزب العمال الكوردستاني لا يزال موجودا وجلب قوات إضافية من سوريا.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments