الفراشة لـ هديل الكبيسي

28/02/2019 كتابات 476 مشاهدات

شبكة الأنبار – كتابات

عندما نظرتُ إلى العينين الجميلتين ، بذلك الوجه الملائكي البريء لم اكن اعي للحظة أنها ستكون لي قط ، تقربت منها شيئاً فشيئاً ، احسست انها لن تكون لي، كانت في بادئ الامر صعبة جداً ، حاولت مراراً وتكراراً لكن دون جدوى، في نهاية المطاف جاءت إلي نعم جاءت، لقد تحقق حلمي وصلت إلى ماأصبو إليه، كانت مكسورة جداً لدرجة لم تكن قادرة على الوقوف على قدميها، حملتها بين يديّ لبرهة، شعرت انها أحست بالدفئ، دفئ جعلها تنسى الايام المثلجة التي كانت تأن بها حتى الصباح حين اغتصب ذلك الوغد براءتها، دعكِ ايتها الفراشة من كل ماحدث، وأغمضي عينيكِ بسلام فوق تعرجات موطنكِ

شارك معنا برايك

جميع الحقوق محفوظة لموقع الأنبار © 2019