logo
الكاظمي يتوعد برد قاس ومزلزل على تفجيرات بغداد      |      الكاظمي يصدر اوامر بتغييرات كبرى في الاجهزة الامنية      |      الكاظمي يصدر امرا باقالة 5 قادة أمن بارزين من مناصبهم على خلفية تفجيري بغداد      |      بالصور مدينة هيت تشهد عودة عائلة احد ابرز قادة تظاهرات الانبار      |      الصدر يعلق على تفجيرات بغداد لن نسمح بعودة المفخخات      |      الكاظمي يستنفر القوات الامنية ويسندها بالجيش      |      نصب خيمة الاعتصام امام قائمقامية قضاء الرفاعي في ذي قار      |      ارتفاع ضحايا انفجار بغداد ل 116 ضحية وجريحا      |      البرلمان يطالب بتسجيلات الكاميرات لانفجار بغداد ويستدعي قادة امن      |      ناهدة الدايني سكان ديالى مهددون بالاقتراع تحت تهديد السلاح      |      لجنة الامن النيابية تحذر من وقوع انفجارات جديدة في بغداد      |      وفد عسكري رفيع من بغداد في جلولاء لبحث الخروقات الأمنية      |      ضبط 13 كغم من المخدرات في السليمانية كانت معدة للتهريب      |      ارتفاع حصيلة تفجيري بغداد الانتحاريين الى 32 ضحية وجريحاً      |      وفدان من اقليم كردستان احدهما حكومي والآخر سياسي يزوران بغداد الاسبوع المقبل      |      استنفار في عموم العراق لمواجهة موجة الامطار      |      المالكي يطلق حملته الانتخابية مبكراً ويؤكد على عزمه استعادة هيبة الدولة      |     
bnr


bnr

العبادي يصدر بيانا بشأن مؤتمر حزب الدعوة

تكبير الخط

اصدر رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي ، بيانا بشأن مؤتمر حزب الدعوة، فيما جدد التزامه بعدم شغل اي موقع قيادي بالحزب.

وقال العبادي في البيان “ابارك انعقاد مؤتمر حزب الدعوة الاسلامية، واسأله تعالى ان يكون مؤتمرا نوعيا يؤسس لمرحلة جديدة من العمل القيمي والسياسي خدمة للدولة والامةّ”.

واضاف “تجاوز المصدات الداخلية بشجاعة وحكمة، واعادة انتاج الفكر والقيادة والسياسات بوضوح وحزم، لهي ركائز النجاح للمؤتمر”، معربا عن امله ان “يستطيع الحزب اعادة انتاج نفسه بما يناسب تاريخه العريق والمهام الوطنية الكبرى التي يعيشها بلدنا العزيز بعيدا عن الاستئثار وهيمنة مصالح فئة على شؤونه وسياساته”. وجدد العبادي التزامه بـ”عدم شغل اي موقع قيادي بالحزب”، لافتا الى “انني ارى نفسي جنديا بمعركة الاصلاح والمشروع الوطني السيادي”

يذكر ان حزب الدعوة الاسلامية جدد اليوم السبت، انتخابه نوري المالكي امينا عاما له.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments