logo
مجهولون يستهدفون منزل احد المسؤولين في البصرة      |      بعد أمريكا روسيا تنسحب من معاهدة الاجواء المفتوحة      |      شرطة الانبار تطيح بتاجري مخدرات وتحذير من الحدود المنفلتة      |      أسرة حارس مرمى المنتخب السابق أنور مراد الفيلي تشكر السفارة العراقية بهولندا      |      أهم محطات عاصفة الصحراء 30 عاماً على غزو صدام للكويت      |      إقليم كردستان يحقق اكثر من 3 مليارات دولار إيرادات مالية من بيع النفط      |      كرة صالات النساء تعادل ايجابي يحسم لقاء غاز الشمال والقوة الجوية      |      المئات من متظاهري الناصرية يطالبون بالكشف عن مصير سجاد العراقي      |      حكومة اربيل تعلق على حادثة تعرض مطاعم لإطلاق نار      |      إرهابيو داعش والقاعدة يهاجرون من واتساب وسيغنال وتلغرام باتجاه ثريما      |      شرطة ذي قار تؤكد حول تورط زوجة محامي بقتله مع آخر انتحر      |      انسحاب لواء من قوات المغاوير من منطقة متنازع عليها بين اربيل وبغداد      |      805 اصابات جديدة بفايروس كورونا و10 وفيات في العراق      |      العراق يشهد 805 اصابات جديدة بكورونا و10 وفيات      |      ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير استهدف الحشد الشعبي غربي الانبار      |      دهوك تستعد لموجة ثلوج      |      الحشد الشعبي يسيطر على الممرات المائية لتنظيم داعش في ديالى      |     
bnr


bnr

السفارة البريطانية تستنكر الاعتداءات على المتظاهرين

تكبير الخط

أستنكرت سفارة بريطانيا في بغداد، يوم السبت، استخدام العنف ضد المتظاهرين العراقيين في مدينة الناصرية جنوبي البلاد، داعية السلطات الى توفير الحماية وتحقيق العدالة.

 

وقال السفير البريطاني لدى بغداد ستيفن هيكي، في تغريدة له على حسابه الرسمي في موقع تويتر، “ادين العنف ضد المتظاهرين في الناصرية”، مشدداً “ليس هنالك أي مبرر لكل هذا القتل اللامسؤول”.

 

ودعا السلطات العراقية الى “حماية المتظاهرين السلميين من الهجمات وتحقيق العدالة للضحايا”.

 

وفضت القوات الامنية يرافقها مسلحون يرتدون الزي المدني ليل الجمعة على السبت اعتصامات في ساحة مدينتي الرفاعي والكوت جنوبي العراق بالترهيب والقوة لتزيل بعدها خيام المحتجين المنصوبة منذ أكثر من عام.

 

وقُتل ثلاثة محتجين على الاقل واصيب العشرات بجروح عندما هاجم انصار الصدر ساحة الحبوبي مركز الاحتجاجات في ذي قار أمس الجمعة.

 

واصدر رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي قرارات على خلفية التداعيات التي حصلت في ساحة الحبوبي بمدينة الناصرية وهي: إقالة قائد الشرطة في محافظة ذي قار وتشكيل لجنة للتحقيق في احداث اليوم التي جرت في المحافظة ، واعلان حظر التجوال فيها ، والغاء اجازات حمل السلاح، لمنع المزيد من التداعيات التي تضر السلم الاهلي في العراق.

 

ونظم أنصار التيار الصدري في بغداد والمحافظات امس الجمعة، تظاهرة حاشدة وإقامة صلاة موحدة، استجابة لدعوة أطلقها صالح محمد العراقي، المقرب من زعيم التيار مقتدى الصدر، ضمن حملة منسقة للانتخابات المقبلة.

 

ووفقا للناشطين اقتحمت قوة من الشغب ومكافحة الاجرام ومسلحون من التيار الصدري ساحة واسط ومركزها مدينة الكوت، وقاموا بإزالة الخيام بعد ان طردوا المتظاهرين بالقوة.

 

وقال شهود عيان إن متظاهراً يُدعى “حسين كاطع” اقدم على اضرام النار بجسده إحتجاجا على اقتحام ساحة الكوت معقل المتظاهرين في واسط، مشيرين الى ان حالة “كاطع” الصحية غير مستقرة لشدة الاصابة التي خلفها الحرق.

 

وقال ناشطون إن مسلحين اقتحموا فجر اليوم منزل الناشط بالتظاهرات في محافظة البصرة عمار الحلفي، وسط صراخ الاطفال والنساء وان مصيره اصبح مجهولا عقب انقطاع البث المباشر من صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

 

يشار الى ان عشرات الالاف خرجوا في شهر تشرين الاول من عام 2019 بتظاهرات احتجاجية مطالبين بتوفير الخدمات، وتحسين الواقع المعيشي، وتوفير الوظائف للعاطلين، والقضاء على ظاهرة البطالة المتفشية في المجتمع، والفساد المالي والاداري المستشري في دوائر الدولة ومؤسساتها.

 

وكانت الحكومة العراقية قد اعلنت في شهر تموز الماضي مقتل واصابة نحو 560 من المتظاهرين والقوات الامنية في الاحتجاجات التي انطلقت في تشرين الاول/أكتوبر من العام المنصرم.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments