logo
مجهولون يستهدفون منزل احد المسؤولين في البصرة      |      بعد أمريكا روسيا تنسحب من معاهدة الاجواء المفتوحة      |      شرطة الانبار تطيح بتاجري مخدرات وتحذير من الحدود المنفلتة      |      أسرة حارس مرمى المنتخب السابق أنور مراد الفيلي تشكر السفارة العراقية بهولندا      |      أهم محطات عاصفة الصحراء 30 عاماً على غزو صدام للكويت      |      إقليم كردستان يحقق اكثر من 3 مليارات دولار إيرادات مالية من بيع النفط      |      كرة صالات النساء تعادل ايجابي يحسم لقاء غاز الشمال والقوة الجوية      |      المئات من متظاهري الناصرية يطالبون بالكشف عن مصير سجاد العراقي      |      حكومة اربيل تعلق على حادثة تعرض مطاعم لإطلاق نار      |      إرهابيو داعش والقاعدة يهاجرون من واتساب وسيغنال وتلغرام باتجاه ثريما      |      شرطة ذي قار تؤكد حول تورط زوجة محامي بقتله مع آخر انتحر      |      انسحاب لواء من قوات المغاوير من منطقة متنازع عليها بين اربيل وبغداد      |      805 اصابات جديدة بفايروس كورونا و10 وفيات في العراق      |      العراق يشهد 805 اصابات جديدة بكورونا و10 وفيات      |      ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير استهدف الحشد الشعبي غربي الانبار      |      دهوك تستعد لموجة ثلوج      |      الحشد الشعبي يسيطر على الممرات المائية لتنظيم داعش في ديالى      |     
bnr


bnr

الجبهة العراقية تهاجم ابو مازن محاولاتك رخيصة وتغطية لصفقاتك المشبوهة

هاجمت الجبهة العراقية، يوم السبت النائب أحمد الجبوري “ابو مازن”.

وفيما اعتبرت محاولات البعض من “المفلسين والمتصيدين” بالماء العكر للمساس بـ”رموز الجبهة” محاولات “رخيصة” من تلك الأطراف، عدت هذه التصريحات “تغطية” على فشلها وشعورها الواضح بانتهاء دورهم بعد انكشاف صفقاتهم المشبوهة امام الشعب العراقي.

وقالت الجبهة إن “محاولات المدعو ابو مازن استهداف عضو الجبهة والقيادي فيها جاسم الجبارة بسبب او دون سبب هي جزء من تخبطات اعداء الشعب العراقي في محاولة يائسة لخلط الأوراق والتغطية على الفساد الذي ازكم الانوف في محاولة لاستمالة الجماهير”.

وبينت الجبهة؛ أن “تلك المحاولات المستهلكة لم تعد تنطلي على القاصي والداني لان الشعب العراقي عموما وابناء محافظة صلاح الدين خصوصا أصبحوا على قناعة كاملة بمن كان معهم في مواجهة مشاكلهم وتحدياتهم ومن استولى على ثرواتهم واوصلهم الى حافة الهاوية طيلة السنوات السابقة”.

واضافت انها “كانت وما زالت وستبقى المدافع الأول عن حقوق المواطنين و المتصدي الأول الى مافيات الفساد، التي اوصلت البلد الى ماهو عليه من حالة إفلاس وبنوا عروشهم على أطلال الابرياء”.

ولفتت إلى أن “سياسة التسقيط لن تكون الورقة التي تتعامل معها الجبهة بل سيكون ما نقدمه للجماهير من حقوق وخدمات هي المعيار في تعاملنا مع الوضع العام بالبلاد و كما سعينا ونسعى لاصلاح الواقع التشريعي واجتثاث رموز الفساد ممن باعوا المحافظات العراقية عموما والمحررة خصوصا وسرقوا مقدراتها”.

واكدت على ان “استهداف أعضاء الجبهة دون وجه حق من أي طرف، هو استهداف لكل اعضائها ولبرنامجها الوطني، وهو الأمر الذي لن نسمح به او نسكت عنه”.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments