logo
دون فائدة إطلاق قروض شراء المساكن بـ75 مليون دينار      |      الارهاب يخترق الكهرباء العراقية خروج خطوط ومحطات عن العمل وخسائر 6 مليارات دينار      |      مالية كردستان تقطع رواتب 10 الاف موظف      |      منظمة دولية تقدم مساعدات اغاثية لنازحين عادوا الى مناطق ساخنة في ديالى      |      البرلمان العراقي يحدد موعد استجواب رئيس هيئة الاتصالات      |      الانتحار شنقاً لشابين اقدما على انهاء حياتهما في ديالى وذي قار      |      بريطانيا الديمقراطية في امريكا لا يمكن ان تواجه بأقلية عنيفة      |      رسمياً تأجيل موعد الانتخابات العراقية اربع اشهر      |      السجن 6 سنوات لمدير هيئة التقاعد السابق      |      رفع الكونكريتية من شوارع رئيسية في بغداد      |      كردستان تصدر تنويه للمسافرين بضرورة اجراء فحوصات كورونا      |      ايرادات شهر كانون الاول الماضي وزارة النفط بلغت 4 مليارات و235 مليونا و313 الف دولار      |      منتخب الكويت يحط الرحال في البصرة الاحد المقبل      |      الأمن العراقي يعتقل عناصر من داعش يوزعون كفالات على أسر التنظيم      |      الانبار تتخذ اجراءات إحترازية تحسبا من إنفلاونزا الطيور      |      الذهب يصعد مع تراجع الدولار الأمريكي عن ذروة شهر      |      مصرف الرشيد يستأنف ترويج معاملات منح القروض      |     
bnr


bnr

الاتحاد يدعو قيادة الديمقراطي الكردستاني الى حل الخلافات معPKK بالحوار

تكبير الخط

دعا المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD)، يوم الثلاثاء، قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني إلى وضع “حل سلمي والبَدء بالحوار” مع حزب العمال الكوردستاني، موضحا أنه “لا جدوى من الأساليب العسكرية”.

وتبادل عناصر من البيشمركة وحزب العمال الكوردستاني اطلاق النار، مساء الأحد الماضي عند حاجز أمني شمالي محافظة دهوك.

وصرحت وزارة البيشمركة، الإثنين في بيان، “إن عبد الرحمن أمين شيخ موسى، برتبة ملازم أول استشهد برصاص عناصر الـPKK، في كركاشي في قضاء العمادية”.

وقال الاتحاد الديمقراطي “ندين الهجوم الذي تم شنه على الكريلا من قبل (بيشمركة روج)، ونندد بالاقتتال الكردي – الكردي ــ الذي يستهدف مستقبل شعبنا ووجوده، وندعو لإيقاف هذه الجريمة بحق شعبنا في أسرع وقت”.

ووصف البيان التوترات الأخيرة بين قوات البيشمركة ومقاتلي العمال الكوردستاني بالتدخلات التركية وأن “ما يحدث اليوم في باشور (جنوب كردستان) هو مؤامرة تركية، فعن طريق الاقتتال الكردي – الكردي تريد تركيا أن تقضي على وجود الكرد كشعب وكقوَّة أساسية في المنطقة”.

وتابع البيان أن “تركيا ليست عدوة فقط لحزب العمال الكردستاني أو لباكور (شمال كردستان)، وإنما هي عدوة لكل كردي يريد العيش بحرية وكرامة، و موقفها من عملية الاستفتاء في إقليم كردستان هو خير دليل على ذلك”.

وأشار البيان إلى أن “تصريحات والمواقف التي صرَّح عنها السيد مسرور البارزاني في الآونة الأخيرة يضع المكاسب الكردية في خطر ويوفر غطاءً لإعطاء الشرعية لهجمات الدولة التركية على شعبنا في الأجزاء الأربعة”.

ودعا الاتحاد الديمقراطي في بيانها “قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني بوضع حل سلمي والبَدء بالحوار؛ لأنه لا جدوى من الأساليب العسكرية”.

وطالب البيان “جميع الأطراف أن يعملوا على إطفاء هذه النار التي ستحرقنا جميعاً. على البيشمركة أن لا يكونوا جزءاً من المؤامرة على شعبنا؛ لأن البيشمركة يجب أن يرفعوا فقط السلاح في وجه الأعداء ليس في وجه إخوانهم وأخواتهم الكريلا”.

حزب الاتحاد الديموقراطي؛‏ حزب كوردي سوري تأسس سنة 2003 ويعتبر الجناح السوري لحزب العمال الكردستاني التركي، وأحد أكبر الأحزاب التي تقود الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments